رسميا الشؤون الدينية تطلق البرنامج القرآني الصيفي بالمسجد الحرام 1445

أعلنت رئاسة الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي عن بدء البرنامج القرآني الصيفي بالمسجد الحرام، الذي سيستمر من 23/ 12/ 1445هـ إلى 4/ 2/ 1446هـ. يأتي هذا البرنامج تحت شعار “لصحبة القرآن الكريم من جوار الكعبة المشرفة”، ويتم برعاية رئيس الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، وفى هذا المقال سوف نعرض لكم كافة التفاصيل وفقا لما تم الإعلان عنه

البرنامج القرآني الصيفي بالمسجد الحرام

ويعد البرنامج القرآني الصيفي المزمع إقامته على مدى 38 يومًا في المسجد الحرام، جزءًا من استراتيجيات رئاسة الشؤون الدينية وخططها التعليمية، والتي تأتي استجابةً لقرار مجلس الوزراء الموقر بإحداث الرئاسة الدينية، حيث أكد الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، رئيس الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، أن أهداف هذا البرنامج القرآني تشمل ربط الأمة بالقرآن الكريم وتعاليمه الوسطية بأسلوب علمي مؤصل، خاصة الأجيال الناشئة، لتكون مرتبطة بكتاب الله عبر التلاوة والحفظ، وتطبيق هداياه في الحياة العملية بسلوك صحيح وثبات، وأشار إلى أن ريادة الأمة وسيادتها تتحقق من خلال تعظيم مشاريع القرآن الكريم وبرامجه وحلقاته، وبتعزيز رباط المسلمين به، سواء الكبار أو الشباب، لتعزيز القيم والسلوكيات الصالحة في المجتمع.

الشؤون الدينية بالمسجد الحرام

أكد رئيس الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، أن القيادة الرشيدة، بفضل الله، تولي اهتمامًا كبيرًا لبرامج تعليم القرآن الكريم في الحرمين الشريفين، حيث تسخر كل ما يمكن لنشر رسالته وهداياه في نفوس القاصدين وطلاب حلقاته، وتعمّق صلتهم به. داعيًا الله أن يجزيهم خيرًا ويوفّقهم لخدمة القرآن الكريم وعمارة الحرمين الشريفين بما يحمله ذلك من حس ومعنى لنفع الإسلام والمسلمين.

وبيّن أن من مهمات البرنامج القرآني الصيفي هو تأصيل وتعليم الطرق الصحيحة لحفظ القرآن الكريم وتصحيح تلاوته، في بيئة تعليمية مرتبطة بالتربية الروحية، وبمسارات تأخذ بعين الاعتبار الفروقات الفردية لضمان إتقان تلاوة كتاب الله تعالى وحفظه وتجويده.

وأشار إلى أن رئاسة الشؤون الدينية تفعّل برامجها القرآنية الصيفية بهدف ربط القاصدين بالقرآن وتعاليمه الوسطية بأسلوب علمي مؤصل، خاصة الأجيال الناشئة، لتكون مرتبطة بكتاب الله من خلال التلاوة والحفظ وتطبيق هدياته في الحياة اليومية بسلوك قويم ومتمسك، ويأتي إقامة البرنامج القرآني الصيفي بالمسجد الحرام تفعيلاً لهدايته ورسالته الدينية الوسطية العالمية، ويتزامن ذلك مع هدايات القرآن الكريم التي تدعو إلى التوحيد والاعتدال والرفعة بالخلق والسلوك.

وختم بأن البرنامج يُنظم حضورياً في بدروم توسعة الملك فهد للطلاب والتوسعة الشمالية للطالبات، ويشمل عدة مسارات تشمل التلاوة والحفظ والمراجعة والتمهير، مع إمكانية المتابعة بعد الانتهاء لمن يرغب، وتوفير بيئة تعليمية متكاملة تشمل فقرات ترويحية وتعليمية متنوعة، مع مرونة في اختيار الفترات المناسبة للمشاركة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *