ما هى حقيقة سرقة تمثال سيمون بوليفار من وسط القاهرة؟

في الفترة الأخيرة إنتشر خبر سرقة سيف تمثال سيمون بوليفار القاهرة  على مواقع التواصل الاجتماعي من وسط القاهره، إنتشرت صور لتمثال سيمون بدون سيف وكثرت الأقاويل أن هناك من سرق سيف تمثال سيمون بوليفار  نتيجه لذلك حدثت ضجة عارمة على مواقع التواصل.

 حقيقة سرقة تمثال سيمون بوليفار القاهرة

أصدرت وزراة الداخليه بيانا مؤكده على أن هذه الصور منذ عام 2012، وشارت وزارة الداخليه إلى أن الصور المتداولة قديمة وتم تداولها منذ نحو 12 عاما، وتم القبض على مرتكبي الحادثة وقتها وتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وصف تمثال سيمون بوليفار

يقف تمثال سيمون بوليفار المهيب المصنوع من البرونز والموجود بالميدان الذي يحمل اسمه بقلب القاهرة بجاردن سيتي شاهدا على الصداقة المصرية الفنزويلية.

تمثال لفارس بالزي العسكري الكامل متكئا على سيفه في فخر وجلال، هذا التمثال صنع في فنزويلا على يد النحات الفنزويلي كارميلو تاباكو، وقاعدة التمثال من صنع مانويل بلانكو، وكان ميدان سيمون بوليفار يعرف باسم ميدان قصر الدوبارة حتى أهدت فنزويلا لمصر تمثالا للبطل الفنزويلي عام 1979.

بعض إنجازات سيمون بوليفار

سيمون بوليفار مؤسس ورئيس كولومبيا ولد فى 24 يوليو من عام 1783 في فنزويلا عسكرى وسياسى فنزويلى فى فترة ما قبل الجمهورية القبطانية العامة لفنزويلا.

  • مؤسس ورئيس كولومبيا الكبرى.
  • حقق العديد من الانتصارات السياسية، وقد سميت دولة بوليفيا باسمه، تخليدًا لذكراه وتقديرا لدوره التاريخى فى تحريرها.
  • له دور بارز فى تحرير العديد من دول أمريكا للاتينية التى وقعت تحت طائلة الحكم الإسبانى منذ القرن السادس عشر مثل كولومبيا، فنزويلا، الإكوادور، بيرو، بوليفيا، بنما.
  • كما تم وضع تمثال لسيمون بوليفار إيمانا وتكريما لأفكاره وجاء التمثال اعترافا وتكريما لإنجازات بوليفار الثورية.
  • حقق حلمه فى تحرير العديد من البلدان نتيجة تأثره بالثقافة الأوروبية وبغزوات نابليون في إسبانيا وشخصيته.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *