“المؤسسة العامة للتأمينات الإجتماعية” تجري تعديلات جديدة على نظام العمل المرن

في تطور جديد لسوق العمل، صدرت توجيهات رسمية تنظم مفهوم العمل المرن، والذي يعرف بأنه نوع من العمل يؤديه الفرد لدى صاحب عمل واحد أو أكثر بأجر يحتسب بالساعة، هذا النظام، الذي يطبق حاليًا على المواطنين السعوديين فقط، يمكن العاملين من العمل بمرونة أكبر وبشروط تتناسب مع احتياجاتهم وظروفهم.

العمل المرن

وفيما يلي الملامح الرئيسية لهذا النظام:

  • العمل المرن هو عمل غير تابع يُؤدى بأجر يُحتسب بالساعة، ويُشترط أن تكون ساعات العمل أقل من نصف ساعات العمل العادية لدى المنشأة.
  • يقتصر النظام على المواطنين السعوديين، مع إمكانية التوسع لاحقًا.
  • لا يوجد حد أقصى لعدد العقود التي يمكن للمنشآت إبرامها مع العاملين المرنين.
  • لا يلزم النظام صاحب العمل بتعويض العامل عن الإجازات المدفوعة الأجر.
  • لا يحصل العاملون المرنون على مكافأة نهاية الخدمة.
  • لا يخضع العاملون المرنون لفترة تجربة.
  • يخضع العقد لفرع المعاشات وفرع الأخطار المهنية وفقًا للقواعد التي تحددها المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.
  • يُحتسب العاملون المرنون في برنامج نطاقات بنسبة 20% من إجمالي العاملين السعوديين لدى المنشأة.

الأجور وساعات العمل

أما بالنسبة للأجور وساعات العمل، فهي كالآتي:

  • يحدد الأجر بالساعة ويمكن صرفه شهريًا أو حسب الاتفاق بين الطرفين.
  • تعتبر الساعات التي تزيد عن 95 ساعة شهريًا لدى صاحب عمل واحد كساعات عمل إضافية.
  • يحدد العقد إلكترونيًا ومحدد المدة، ويُمكن تعديل أوقات العمل بالاتفاق بين الطرفين.

التوظيف والعقود

هذا النظام يعد خطوة مهمة نحو تحديث سوق العمل وتوفير فرص عمل مرنة تتناسب مع متطلبات العصر وتوجهات الشباب السعودي نحو العمل الحر والمستقل، وبالنسبة للتوظيف والعقود:

  • يجب توثيق عقود العمل المرن في البوابة الإلكترونية التي تحددها الوزارة.
  • يمكن للعامل المرن الموافقة أو الرفض على العمل في أي وقت دون تبعات.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *