ما هو مرض الابيضاض النقوي الحاد الذي أصيبت به أسماء الأسد؟

مرض الابيضاض النقوي الحاد، وهو مرض قد يكون مميتًا، فإن الخلايا التي تتطور عادةً إلى العدلات أو الخلايا القاعدية أو الحمضات أو الوحيدات تصبح خبيثة وتحل محل خلايا نخاع العظم السليمة بسرعة، وهو النوع الأكثر انتشارًا من سرطان الدم لدى البالغين، يؤثر هذا المرض على الأفراد من جميع الأعمار، ويمكن أن يحدث أحيانًا عن طريق العلاج الإشعاعي أو الكيميائي لعلاج سرطان آخر، وهذا المرض هو ما أصاب عقيلة الرئيس السوري، السيدة أسماء الأسد، بحسب ما أعلنت عنه رئاسة الجمهورية العربية السورية.

أعراض مرض الابيضاض النقوي الحاد

نظرًا لأن نخاع العظم غير قادر على إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الطبيعية، فإن الأعراض الأولية لسرطان الدم النقوي الحاد تشبه أعراض سرطان الدم الليمفاوي الحاد، وأهم هذه الأعراض ما يلي:

  • يمكن أن يؤدي الانخفاض الشديد في عدد خلايا الدم البيضاء إلى الإصابة، وهو ما يشار إليه بالحمى والتعرق الغزير. 
  • الضعف والإرهاق والشحوب يمكن أن تكون علامات على نقص خطير في خلايا الدم الحمراء (فقر الدم).  
  • قد يحدث ألم في الصدر أو ارتفاع معدل ضربات القلب لبعض الأشخاص. 
  • إن سهولة ظهور الكدمات والنزيف، والتي يمكن أن تظهر أحيانًا على شكل نزيف في اللثة أو نزيف في الأنف، هي علامات على نقص خطير في الصفائح الدموية في الدم (نقص الصفيحات الدموية).  
  • في بعض الأحيان، يحدث نزيف داخلي في البطن أو الدماغ.

علاج سرطان الدم النقوي الحاد

كما خلق الله الداء خلق له الدواء، لذلك هناك علاجين لهذا المرض الخبيث، يتمثل فيما يلي:

  • المعالجة الكيميائية. 
  • زرع الخلايا الجذعية. 
  • الهدف من علاج سرطان الدم النقوي الحاد هو قتل الغالبية العظمى من خلايا سرطان الدم من أجل جلب المرض إلى حالة هدأة سريعة.  
  • ومع ذلك، قبل أن تبدأ الأعراض في التحسن، غالبًا ما تجعل الأدوية المرضى يبدون أسوأ. 
  • يتم تثبيط نخاع العظم عن طريق العلاج، مما يؤدي إلى نقص حاد في خلايا الدم البيضاء، وخاصة العدلات.  
  • يؤدي النقص الشديد في العدلات إلى زيادة خطر الإصابة بالعدوى.  
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن العلاج يدمر الأغشية المخاطية، بما في ذلك بطانة الفم، مما يسهل دخول البكتيريا.  
  • وبالتالي، من المهم اتخاذ الاحتياطات اللازمة ضد العدوى وعلاج الأمراض بمجرد ظهورها.  
  • من الضروري أيضًا إجراء عمليات نقل خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *