“وزير التنمية البشرية” يوضح أهم اهداف تعديل تنظيم العمل المرن

وضح أحمد الراجحي وزير التنمية البشرية أهم اهداف تعديل تنظيم العمل المرن الذي صدر بقرار وزاري رقم 146481، ويتضمن القرار تغييرات جديدة من أجل تطوير النظام الخاص بالعمل المرن، وجاء ذلك وفقاً لحرص وزارة التنمية البشرية على المراجعة المستمرة لكافة التنظيمات الموجودة داخل سوق العمل، وبالتالي فهذا يساعد على زيادة الجاذبية والمرونة في السوق. 

اهداف تعديل تنظيم العمل المرن

أوضحت وزارة التنمية البشرية بعض التعديلات التي أجريت على المادة 27 من نظام العمل بشأن زيادة عدد ساعات العمل المرن للموظف لتصل إلى 160 ساعة  للمؤسسة الواحدة شهرياً، وتحسب نقطة للمؤسسة في حالة إنجاز هذه الساعات من خلال موظف واحد أو مجموعة من الموظفين، والهدف من هذا التعديل ما يلي:

  • يتيح فرصاً وظيفية متعددة للأشخاص الذين يبحثون عن وظائف أو عمل إضافي لزيادة رواتبهم.
  • دعم نمو واستقرار المؤسسة في كافة أنواع المجالات. 
  • المحافظة على حقوق الطرفين داخل المؤسسة، لأن الأجر في العمل المرن يحسب بالساعة. 
  • لذلك أطلقت الوزارة منصة إلكترونية مخصصة للعمل المرن من أجل تسهيل إجراءات توثيق العقود للوظيفة.
  • متابعة التنظيمات المختلفة لسوق العمل في المملكة للتأكد من تنفيذ جميع التعليمات التي حددتها الوزارة. 

مميزات تنظيم العمل المرن 

يقدم نظام العمل المرن مجموعة من المزايا الفريدة لكل من المؤسسات والأشخاص وتتمثل في:

  • رفع كفاءة وخبرة الأشخاص الباحثين عن وظيفة لتساعدهم في الدخول لسوق العمل. 
  • كما يساعد الأفراد على ممارسة واكتساب كافة المهارات المهنية المطلوبة. 
  • يقلل من تكاليف التوظيف، لذلك تعدى عدد المستفيدين من النظام 35.000 عامل منذ إنشائه. 

تعديلات ساعات العمل المرن 

يحدد الراتب لساعات العمل الإضافية وفقاً للراتب المحدد لساعات العمل الأساسية وهي كالآتي:

  • يشترط ألا تتجاوز ساعات العمل المرن 160 ساعة في الشهر. 
  • لا يجوز تمديد مدة العقد الخاص بالعمل المرن لأكثر من سنة سواء كانت متصلة أو متفرقة إذا لمم يتفق على التمديد من قبل العامل. 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *